Tags Posts tagged with "الزواج السعيد"

الزواج السعيد

الحب بيروح فين بعد الجواز
الحب بيروح فين بعد الجواز Photo Credit: Pixabay
shareEmail this to someonePin on PinterestShare on Google+Tweet about this on TwitterShare on Facebook

كتبت ريهام حلمي:

قعدت تفتكر افكارها الرومانسية قبل الجواز لما كانت مخطوبة .. بعد الجواز يهشيلها كل يوم لما تنام وتتعب يدخلها اوضتها .. وأنه ميستحملش يشوف دمعتها .. وانه صبح وضهر وبالليل دلع وعلى المغرب يقولها “أذكريني” … ويا سلام على حبي وحبك ..

وبعدين افتكرت الواقع!!

مرّ على جوازهم عشر سنين .. عدوا بسرعة أوي .. قعدت تفكر هى إزاى مخدتش بالها أن هى وجوزها بعدوا عن بعض كدة.. أيوة عايشين تحت سقف واحد .. مهتمين بتربية ولادهم .. وهو مش مقصر في حق ولادهم .. بس مفيش إحساس بينهم …

زحمة ترتيبات الجواز ..وبعدين لخمة أول طفل .. في تاني طفل .. في المدارس .. وهو طحنته في الشغل وتوفير مسؤوليات بيته.. كل واحد فيهم نسي التاني في ظل مسؤولياته الجديدة .. وبسبب دوره الجديد كرعاة لحياتهم الزوجية.. نسيوا أنها قبل ما يتجوزوا كان هدفهم يبقوا الأول عايشين مع بعض بحب! والمسؤوليات والأطفال بتيجي بعد كدة .. مش هما بس محور الحياة .. ازاى قدروا ينسوا إشتياقهم وحبهم .. وفرموا الحب اللي بينهم كدة

للأسف ده حال ناس كتيير .. بيتاخدوا في قطر الحياة .. وبينسوا جوهر علاقتهم سوا.. كتيير بيتصوروا أن الحب بيكمل لوحده .. محدش فاهم يعني إيه حب .. وإزاى نحافظ عليه عشان يستمر بعد الزواج ..

الحب بيحتاج رعاية ..يا إما يذبل وينتهي .. وللأسف الإعتماد على العشرة بس أنها تحافظ على الحب غلط .. لأن الجواز بمسؤولياته مبيديش مساحة اوي .. فلو كل طرف مشتغلش انه يهتم بالطرف الآخر .. هتقلب حياتهم كإتنين مالهمش علاقة ببعض، بس لازم يكملوا مع بعض..

يعني إيه حب؟

مراحل الحب تلاتة زى ما ‘هيلين فيشر’ شرحت، وهى أكتر حد اهتم يفهم أسرار الحب وكتبت فيه كتب وعملت كمان أبحاث … المرحلة الاولى والتانية هى اللي وصلتكم لقرار الجواز .. وهى اللي كل الشعر والرومانسيات بتلف حواليه في الروايات والأفلام .. لأن اول مرحلتين بيتبني الشغف بالطرف الآخر ..

المرحلة الاولى الإنجذاب.. وده بيكون سطحي (على الشكل) من أول مرة .. أو ممكن يكون انجذاب له لما تظهر صفات تشدهم… المرحلة دي بتمهد أنك تبقى مهتم تعرف أكتر عن الطرف التاني..

المرحلة التانية، الإنبهار بالعقل والتفكير والشخصية .. ودي زى ما واضح بتكون بعد الحديث والتعارف لمدة قصيرة بيحصل .. الهرمونات والنواقل العصبية عاملين شغل رهيب دلوقت معلقين الاتنين ببعض.. وأشهرهم الدوبامين، ناقل عصبي مسؤول عن شعور الإستمتاع واللذة وفي أقوال أخرى العادات الإدمانية بشكل عام 😄 … وكل ده عشان بيهيأ كل طرف للمرحلة الثالثة وهى الإرتباط …

في مرحلة الارتباط .. اللي هى مرحلة نضوج الحب واستمراره وده التطور الطبيعي مش هنقضيها رومانسيات وبس يعني 😄..

بيحصل توازن تاني في الهرمونات .. خلاص مفيش افوّرة إستمتاع .. عشان نشوف حياتنا بقى! .. أصل الحياة مش هتنفع تمشي بس بالمرحلتين الأولانيين لأن كدة محدش هيعمل اللي وراه .. فالمرحلة التالتة الغالب عليه فسيولوجياً عند الست الإحتياج للاحتواء والسكن وتقديم الرعاية والدفء ..والغالب عند الرجل ارتفاع هرمون الكفاءة واحتياجه أنه يبقى مسؤول ويحمي بيته ويرعاهم .. والتناغم ده بين الأتنين بيخلي الإرتباط أعلى وأقوى… هو محتاج أنها تكون سكن ليه بعد تعبه في الحياة .. وهى محتاجة تحس بأمان في حضنه وفي شعورها أنه شايل عنها هموم الدنيا .. بيكملوا بعض .. ودي مرحلة المودة والرحمة  

إزاى نحقق المودة والرحمة؟

تحقيق المودة والرحمة … بيحافظ على نمو الحب بين الطرفين .. ويخلق لهم السكن

المودة هى أن كل طرف يتودد للطرف التاني بأكتر حاجة بيحبها ومحتاجها … كل واحد بيقدم للتاني احتياجاته بشكل كله اهتمام ورغبة في سعادة الطرف الآخر..

اللي هو جوزي بيحب السمك، اعملوا بايدي ..مش انزل اشتريه جاهز 😄 …هى بتحب اوي تقعد في حضن جوزها وهما بيتكلموا.. ميفضلش جوزها يقولها مش وقته 😄

أما الرحمة فهى وقت الضعف والألم والمرض والمشاكل .. ساعتها لازم كل طرف ييذل جهده انه يرحم الطرف التاني ويساعده ويشيل عنه مسؤولياته ويحس بألمه ويحتويه

كيف يذبل الحب؟

المشكلة بتبدأ تظهر .. لما الراجل او الست يفوقوا كدة شوية من الضغوط .. ويلاقوا ان كل واحد فيهم انشغل في دوره في البيت والمسؤوليات ونسي يتودد للآخر .. ولما يبدأ يحصل وقعات نفسية لاى حد فيهم ويحتاح الرحمة ميلاقيش غير نقد او اتهام بتقصير الخ .. فاللي بيحصل ان كل واحد فيهم بيبعد عن التاني من غير ما يشعر .. وييدأ لا شعورياً يحس ان السكن مش متوفر خلاص … الحب مع الوقت رصيده بيخلص

ويبدأ كل واحد يحن لأول مرحلتين من الحب ويتخيل أنهم كانوا المفروض يكملوا بالشكل ده .. والوهم في التصورات … والتوقعات اللي باظت بسبب الافلام وإلزام الواقع بتوفر الرومانسية ٢٤ ساعة خلى كل واحد فيهم يشتاق انه يعيش قصة حب تانية!! رغم أن مهما عاش قصص حب هتنتهي لو لم يتم رعاية الحب .. هو كدة بيدور في حتة غلط!!

لو حصل إنك كنت مقصر في دورك كحبيب في العلاقة الزوجية .. وفاكر انها رفاهيات .. عيد النظر تاني…ابدأ بأنك تعرف بيحب ايه بالظبط .. ايه احتياجاته … وكل يوم اعمل حاجة واحدة تفرق معاه وتسعده .. لما تشوف التغيير وإزاى رسمت السعادة على وش اللي بتحبه هتحس بإنجاز وتهتم أنك تتودد له أكتر … وهتكتشف أن إهتمامك بيه بيخفف ضغوطك مش بيزوّدها زى ما كنت متصوّر

ولو كنت مقصر وقت الضعف… نقدك كتير .. سلبي أوي في إدارة الأزمات .. بتزعق .. أو بتهرب … خد قرار أنك تحتوي حبيبك وهو مضايق ..الكلام للست والراجل .. اتعلموا تسمعوا لغاية الآخر.. الستات بالذات غاوية مقاطعة 😄 .. اسمعوا كويس بانتباه … قدموا الحنان والدعم والكلمة المشجعة أو النصيحة بشكل إيجابي لو مطلوب النصيحة .. وقت المرض راعوا بعض اوي .. طبطبة وحنية مش بس إهتمام بالدواء لغاية التلطيش 😄

ساعات كل اللي واحد بيحتاجه وهو تعبان او متألم حد يحس بيه ..ويطبطب عليه ويطمنه …

طب إزاى نجدد الحب؟

بروفيسور أرثر أرون كان بيعمل بحث في كيفية وقوع الناس في الحب.. عمل تجربة انه يقعد اتنين ميعرفوش بعض سوا يعملوا تلات خطوات:

١. يتكلموا مع حد غريب تماما عنهم بشكل انتقائي
٢. يبدأوا يتكلموا عن مواضيع خاصة ‘intimate’ عن نفسهم لمدة نصف ساعة
٣. وبعدين يبصوا في عين بعض لمدة أربع دقايق من غير كلام

عملها على كذا couple .. المهم النتيجة ان في كذا couple خرج من التجربة ديه اللي كلها على بعضها ٣٤ دقيقة بيحبوا بعض واتجوزوا 😄

ودي بتحصل كتتير بيحصل ان حد يقولي معرفش إزاى اتشديت له .. وهو يقول حبيتها إزاى مش الستايل اللي بحبه .. بس عشان اتعرضوا لمواقف مشتركة بنفس الشكل حصل بينهم انجذاب وانبهار .. أصل مراية الحب عامية في اول مرحلتين 😄

من هنا نقدر نقول مع المودة والرحمة اللي شرحتهم .. زودوا وقت خاص بيكم أنتوا الأتنين كل فترة… ميعاد رومانسي 😄 تتأنتكوا كدة فيه وتلبسوا اللي على الحبل و تتكلموا فيه نص ساعة كل واحد يحكي عن نفسه بشكل حميمي للتاني وهو باصص في عينيه 😉 …

وبكدة أنتوا بتحفزوا هرمونات الإنجذاب والإنبهار أنها تتجدد تاني جواكم .. فبيحصل تجديد للجزء اللي في الحب اللي كلنا بنشتاق له … الجزء اللي بيحرك أنوثة الست وبيستدعى رجولته .. اللي بيحسس كل واحد فيهم أنه لسه مرغوب فيه .. فدفقة السعادة هتخلي الأتنين يتشحنوا شوية ويبقوا مُحفزين يكملوا في ضغط الحياة

لما نتعلم الحب صح .. ونخٙلٙص معانيه من توقعاتنا الغلط .. ونفهم أن الحب تلات مراحل .. باكيدج على بعض.. مش مرحلتين بس .. والمرحلة التالتة أجمل مرحلة عشان هى اللي بتقوي الإرتباط واللي بتلبي إحتياجات كل طرف من التاني عشان يعيش مرتاح ..

بس المهم نراعي إحساس الآخر، نهتم بحقوق وإحتياجات بعض ونجدد الحب كل شوية بمراحله كلها …

فالبيت هيبقى سكن مبني على علاقة حب حقيقية .. مش بس زوج وزوجة.. مش بس أب وأم .. إنما راجل وست عايشين جوازهم بشكل صح 

وبكدة نختم بكلام الست … يا اللي ظلمتوا الحب وقلتوا وعدتوا عليه.. قلتوا عليه .. مش عارف إيه ..  😄

#الخلاصة_العيب_فيكم_يا_فحبايبكم
#أما_الحب_يا_روحي_عليه 😄

#معنى_الحب_الحقيقي

 

ريهام حلمي هي كاتبة ومدربة متخصصة في الذكاء العاطفي وفي إدارة المشاعر المؤلمة. مستشار تربوي وأسري.

 

whatsapp: 00201099218449

Facebook:
@coachreham
@coachrehamhelmy

www.rehamhelmy.net
[email protected]

Ask:
Reham_helmy

Soundcloud:
reham helmy 8

 

هذا المحتوي مقدم من مجموعة بيت جديد علي الفيس بوك.

 

فوزي وفوزية
فوزي وفوزية Photo Credit: Pixabay
shareEmail this to someonePin on PinterestShare on Google+Tweet about this on TwitterShare on Facebook

كتبت هبة السواح:

دايماً اما نتكلم عن الفرق بين الرجل والمرأة بنتكلم عن القاعدة العامة (زي ما نقول مثلا ان عموماً الرجال أطول من النساء اللي في نفس سنهم) القاعدة دي في العموم لكن هل ممكن نلاقي ست وراجل اد بعض في السن والست أطول؟ ممكن طبعا! هل ممكن نلاقي راجل بيعرف يعمل multitasking وست هي اللي مش بتعرف.. اه طبعا! لكن مش ده الغالب

الجزء الأول لحلقة فوزي وفوزية علي الساوند كلاود

الجزء الثاني لحلقة فوزي وفوزية علي الساوند كلاود

 

هبة السواح هي باحثة وكاتبة ولايف كوتش متخصصة في مجال العلاقات الأسرية وتحقيق الذات. هبة معروفة بدورتها التدريبية Living on Purpose كما تقدم ورشة عمل Soulmates الخاصة بالعلاقات الزوجية..

هذا المحتوي مقدم من مجموعة بيت جديد علي الفيس بوك.

 

أساسيات الزواج الناجح
أساسيات الزواج الناجح Photo credit: bigstock.com
shareEmail this to someonePin on PinterestShare on Google+Tweet about this on TwitterShare on Facebook

كتبت نورا كمال:
عاوزة أقول أن مفيش حد مش بيغلط، بس الفكرة نتعلم من أخطائنا ونحاول نصلح منستسلمش … أنا شخصيا عكيت كتير 🙂  لحد ما وصلت للقناعات دى، وأحيانا لحد دلوقت بتصرف بطريقة أندم عليها أو لما أهدى أقول كنت المفروض عملت كذا ، احنا بشر .. ومع الضغوط سهل نغلط بس إن الله يحب التوابين ، يعنى متستسلميش لفكرة أنه خلاص اتجوزنا من فترة والعلاقة بقت فيها فتور عادى.

الجواز مش كله سعادة ولا حد سعيد على طول احنا مش فى الجنة … بس أهم حاجه لنجاح الزواج الحوار ثم الحوار … القمرات اللى لسه هيتجوزوا اتكلمى مع خطيبك أنكم تحطوا أساسيات لزواجكم تلتزموا بيها زى:
1-الاحترام المتبادل .
2-عدم ذكر الطلاق نهائيا فى أى خلاف أو التهديد بيه من أى من الطرفين .
3-احترام بعض أدام الناس يعنى تديله برستيج وهو كمان يديلك برستيج خصوصا أدام الأهل .
4-بلاش التهريج الشكس بتاع هتجوز عليكي، قوليله دا غير مقبول لأنى ميصحش لو انت غلطت أو عملت حاجه مش عجبانى أقولك أنا هطلق وادور على واحد يسعدنى! ولو قالك دا هزار قوليله الهزار كلام لطيف بيسعد الطرفين يضحكهم مش تهديد أو عدم تقدير لشريكة حياتك اللى بتحبك …
طيب اللى متجوزة ومحطتش rules من الأول !!! عادى تقوله مش هتلاقي حد يحبك زى ما أنا بحبك … دايما لو عاوزة تكسبي خلى لسانك حلو الرجاله كائنات سمعية … علشان كده أحيانا تلاقي واحد معجب بواحدة مافيهاش نص صفات زوجته بس هى سمعته اللى عاوز يسمعه .
دا ينقلنا لنقطة جديدة

إياكم والحب المشروط!
حبيه على بعضه خديه package يعنى بلاش بحبك بس لولا العصبية .. بحبك بس … حتى لو مش بتقوليها له مجرد إحساسك أن دى حاجة مش متقبلاها وبتقاوميها هيوصل له الإحساس ده… فى مقولة حلوة أوى بتقول إن الجواز الناجح لا يبنى على اختيار الميزات المناسبة للشريك ولكن تقبل العيوب والتعايش معاها … وفى طريقة بسيطة ممكن اتباعها للتعايش مع الطبع:
مثلا هو شخص بيحب ينتقد وعينه ناقدة مش بيشوف غير اللى ناقص … تعملى ايه؟
أولا: فكرى أنه هو بيعمل كده عموما مش قاصدك انتى تحديدا هوا طبعه كده.
ثانيا: مادام عرفتى أنه طبعه مش قاصدك يبقي متزعليش ومتنتظريش رأيه وتبينى اهتمامك بتعليقاته .
ثالثا: كمان الفتى نظرة أنك بتعملى اللى تقدرى عليه ودى قدراتك وأنه هو أهم حد فى حياتك وبتحاولي تسعديه ومفيش غيره يقولك كلام حلو فيحاول ينتقي الفاظه … عارفه لو مرة جربتى بدل ما تزعلى تردى على كلامه بتفهم أو حاضر يا حبيبي أو تسكتي بس من غير ما تشيلي جواكى هترتاحى .

 

نيجى للزوج العصبي:

اوعى تردى عليه أو تزعقى وقت عصبيته، فى الغالب العصبيين قلبهم أبيض وطيبين لو سكتى خالص وبس نظرة زعل هتلاقيه جه يجر ناعم معاكى  وقتها فهميه غلطه بالراحة بس متتوقعيش أنه يتأسف، الرجاله أصلا مبتغلطش 🙂 كمان دخل يزعق قوليله صحتك يا حبيبي اهدى … وانصحيه وقت روقان أنه ليس القوى منكم بالصرعه ولكن من يملك نفسه عند الغضب كما جاء في الحديث … بينى له أنك متقبلاه لكن خايفة عليه علشان بتحبيه.

 

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

* هذا المقال ضمن سلسلة خفيفة ومفيدة لتصحيح ثقافتنا الزوجية والأسرية، بعيدا عن الخرافات والعادات الخاطئة والمعلومات المغلوطة.

 

عروس خمس نجوم
عروس خمس نجوم!
shareEmail this to someonePin on PinterestShare on Google+Tweet about this on TwitterShare on Facebook

كتبت إيمان القدوسي:

البنت ممتازة جمال ومال وخلق ودين وتعليم فعلا هي عروسة خمس نجوم ، لم يأتي ذلك من فراغ فقد تلقت كورسات عديدة وألزمت نفسها بالكثير من الحفظ والإرتقاء لقد صارت نجمة في كل دورة وكل فصل وكل مجموعة نسائية والجميع يثني عليها وكل أم تتمني أمنيتين أن تكون ابنتها مثلها وأن يرزق الله ابنها عروسا كاملة المعاني مثلها، وكأن أبواب السماء كانت مفتوحة وصارت الفتاة زوجة للابن فعلا , لكن المفاجأة أن الزوج لم يكن سعيدا ولا العروس أيضا , كانت تشعر باكتمالها ونقصه بتميزها وعاديته بمزاياها وعيوبه أما هو فكان يتعجب من أين يأتي الخلل…

جمالها غير مشع وخلقها الرفيع مغلف دائما بطبقة عازلة من العجرفة والإعتداد بالنفس ، هو لا يستطيع أن يمسك عليها غلطة كما أنه لا يستطيع أن يتواصل معها بشكل مريح وممتع كما يجب أن يكون دائما هناك إحساس بالتكلف.

هي نجمة فعلا لكن من قال أنه يحتاج نجمة ربما يحتاج روحا بسيطة تحتضن روحه وتشاركه أحواله التي ليست كلها مثالية متألقة . كان الخلل في التواصل فقد انشعلت فتاتنا الطيبة باكتساب المزايا واستكمال الفضائل ونسيت في زحمة مشاغلها أن عليها تفعيلها عبر الروابط مع الناس وتطبيق المعاني العالية في دنيا البشر.

إن كل ميزة يتحلي بها الإنسان لها مستويين الأول اكتسابها فيجتهد ليكون متفوقا متدينا متميزا والثاني وهو الأهم أن يقوم بتفعيلها في روابط بينه وبين الناس ، التفوق يطهره في عمله والتدين في علاقاته والتميز في فهمه واحترامه وتواضعه ، البعض يجتهد فقط في المستوي الأول ويتعجب لماذا تفر السعادة منه رغم مزاياه ، تفر منه لأنه يعبأ العطر في زجاجة ويغلقها جيدا وقد خلق العطر لينتشر…

عزيزتي الفتاة المجتهدة انتبهي قليلا فقد أديت ما عليك في الجانب الصعب وهو اكتساب الفضائل والآن يلزمك شيئا من التواضع والتقاط الأنفاس فما تتحلين به من فضائل يظل حكرا عليك لا يتجاوزك ، حتي تقررين أنت أن تمنحيه لمن حولك وهذا هو الجانب الأصعب بل هذا هو الاختبار الحقيقي والتطبيق العملي الذي يدل علي الاستيعاب للفضائل وليس مجرد استظهارها وترديدها ، إذ لابد من هضمها لتفيد وتستفيد ، ربما الفضائل تضئ الداخل لكن الإشعاع وحده يضئ العالم من حولنا .

إن الزواج علاقة حميمة جدا فيها تشابك وانفتاح روحين بالكامل أمام بعضهما ولذلك لا يصلح فيه التزين والافتعال والتحلي من الخارج والزوج هو مثلنا جميعا بشر وإنسان بسيط يتوق في بيته لخلع كافة الأقنعة الخارجية ويتمني من زوجته أن تحتوي روحه الحقيقية بكل نقصها وعيوبها وجروحها ، ينتظر منها يدا رحيمة حانية وآخر ما يحتاجه منها هو استعراض فضائلها ونظرتها المتعالية التي تنغرس في عيوبه ، لو كنت روحا حانية فلن تكوني نجمة تضئ نفسها ويشع منها شعاع ضعيف ولكنك ستصبحين لزوجك شمس حياته المشرقة بغض النظر عن مستويات مالك وجمالك وحفظك .

الجمال أيا كان مقداره يكفي إذا صاحبه أنوثة مشعة وجاذبية روح مرحة متقبلة مشجعة داعمة للزوج ، والخلق الحسن يكنمل بالتواضع ورفع الكلفة والتماس المعاذير، والعلم يظهر في القدرة علي التفهم والتسامح ، كان الصحابة رضوان الله عليهم يحفظون القرأن عشر أيات ثم عشرا ولا يتجاوزونها قبل تمام فهمها والعمل بها ، كل المزايا المنشودة من مال وجمال وخلق وعلم جعلت لحياة أفضل ولتفيض بالخير علي الناس من حولنا وليس المهم كم نجمة تحوزين ولكن الأهم كيف تطبقينها وتنشرين عطرها.

 

Photo credit: Bigstock

 

الزواج السعيد
الزواج السعيد
shareEmail this to someonePin on PinterestShare on Google+Tweet about this on TwitterShare on Facebook

كلنا يتمني و يظن أن السعادة الزوجية ستستمر للأبد و لكن لا يبدو ذلك صحيحا عندما تري ارتفاع معدلات الطلاق. كل زيجة تمر بأوقات سعيده و أخري صعبة و لكن الزيجة التي ستستمر هي التي تكون مبنيه علي الالتزام و التواصل و جرعة جيدة من الحب و المشاعر لذلك جربي هذه النصائح ال8 من أجل زواج سعيد:

1. اصنعي طقوس خاصة بك انت و زوجك كأن يعتاد أن تصنعي له القهوة كل صباح أو ان يتركك تنعمي بمزيد من النوم يوم الأجازة بينما يجالس هو الأطفال, فأيا كان لكن وجود طقوس خاصة بالزوجين أمر هام جدا حتي يتمكن الأزواج من ايصال المشاعر لبعضهم في زحام الحياة.

2. تعلمي كيف تتواصلي مع زوجك جيدا فاذا كنت لا تستطيعين الحديث جيدا مع زوجك لا تقبلي بالأمر الواقع بل قومي بالتعلم عبر حضور الدورات و قراءة الكتب فمن المهم جدا ان تكون لديك القدره علي الحديث بلا قلق مع زوجك و هذا علامة الزواج القوي وأيضاً لا تيأسي من صمته أو من المحاولة، ابدأي أنت بالتحدث إليه واسأليه عن عمله وعن ما صادفه في يومه، اسألي عن التفاصيل حتى لو لم تكن تهمك، وكوني مستمعة جيدة وعبري عن استماعك بانفعالات مختلفة تشجعه على الاسترسال في الحديث.

3. ينبغي ان تتوصلي مع زوجك حول اتفاقات في وجهات النظر في كيفية انفاق المال. لا تتمسكي بالطريقة التي تربيت عليها بل قوموا بوضع مفاهيم جديده مشتركه حول كيفية انفاق اموالكما و فيما تنفقونها.

4. اللفتات الصغيره قد تحدث فروقا كبيره. اذا اردت لزواجك ان يستمر ذكري زوجك دائما انك تحبيه و اهتمي به و استخدمي كلمات بسيطه للتعبير عن حبك و اهتمامك. اجعلي كلمة شكرا و من فضلك لا تفارق لسانك فلا شئ يسعد الزوج مثل الاحساس بالاحترام و الأهمية و التقدير.

5. افسحي الوقت للعلاقة الحميمه و تذكري دائما انوثتك وحافظي عليها وعلى اظهارها له بالشكل المناسب والوقت المناسب دون تكلف

6. لا تجعلي زوجك هو محور اهتمامك الوحيد في الحياة حتى لا يمل منك, احرصي على أن تشغلي وقتك بهواية أو بالتواصل مع الصديقات واجعلي لنفسك هدف في الحياة تسعي لتحقيقه.

7. بعد انجاب الأطفال قد يحدث فتورفي العاطفه بين الأزواج لذلك يجب ان تعيدي الشحنه الايجابيه الي العلاقة بالتخطيط للعشاء خارج المنزل كل فتره و لا تصطحبي أولادك معكما. تزوجا من جديد, نعم تزوجا من جديد…

8.تجنبي التهكم اللاذع فالرجل لا يغفر للمرأة التي تتهكم عليه و تسخر منه و لكن يمكن أن تحدثيه عن عيوبه برقة و أدب على أن يكون ذلك بينك و بينه و ليس أمام أحد و كوني سلسلة في الحوار والنقاش وابتعدي عن الجدال والإصرار على الرأي

  أخيراً : لا تنسي النصيحة النبوية التي جمعت محاسن الزوجة الصالحة في أنه : (( إذا نظر إليها سرته و إذا غاب عنها حفظته في ماله وعرضه))

فريق عمل مج لاتيه

photo credit: Bigstock