العقاب الايجابي

العقاب الايجابي

shareEmail this to someonePin on Pinterest0Share on Google+0Tweet about this on TwitterShare on Facebook9

 

 

 

من أول الحاجات اللي بتتعلمها الأم تلقائيا هي العقاب. أي أم بيكون دائما عندها طرق جديدة و مبتكرة لعقاب أولادها و ازاي يشعروا بالقهر! مش هنسي أبدا منظر طفل صغير في حدود الثلاث سنوات لما باباه قرر إنه يعاقبه في مول مزدحم و كان العقاب إنه يمشي و يسيبه و لن أنسي نظرة الطفل لباباه!

طيب ليه الأب و الأم بيلجأوا للعقاب العنيف مع أولادهم؟

في رأيي هناك ثلاث أسباب هي اللي بتخلي الاهل يعاقبوا أولادهم دون النظر لطريقة العقاب:

السبب الاول: هو إنهم بيفقدوا أعصابهم (و الأطفال فعلا بيعرفوا إزاي يخلو الأهل يفقدوا أعصابهم) و بيكون دايما عند الأهل اقتناع داخلي أن أولادهم مِلك لهم فبالتالي لهم الحق في اختيار طريقة العقاب اللي هم شايفينها مناسبة بغض النظر عن هي فعلا مناسبة ولا لا.

السبب الثاني: إن دائما العقاب القاسي و خاصة البدني بيجيب نتيجة فورية فضربة واحدة ممكن تخلي ابنك يتوقف عن البكاء فورا.

السبب الثالث: و في رأيي ده من أكثر الاسباب تأثيرا علي الأهل و هو الضغط الخارجي! فلو ابنك أساء التصرف في مكان عام او وسط عائلتك لن تسلمي من نظرات الناس و العائلة حتي تأخذي موقف قوي مع ابنك!

لكن السؤال هو هل يستفيد الطفل من العقاب؟ هل فعلا بيفهم انه أساء التصرف و يجب تغيير تصرفاته؟

الطبيعي إن الطفل بعد العقاب بيتوقف عن السلوك السيئ فورا لكن في الغالب بيكون وقف هذا السلوك فقط ليتخلص من العقاب و في الغالب أن كل ما يشعر به الطفل أثناء عقابه هو الغضب و التفكير في كيف سينجو المرة القادمة من العقاب!

إذا كيف يكون العقاب ايجابي؟

من أكتر الوسائل المستخدمة في العقاب من الأهل هي حرمان الطفل مما يحب أو سحب أي لعبة يحبها و هكذا…

هذه الطريقة لو استخدمت بطريقة جيدة قد تكون طريقة ايجابية ليتعلم الطفل مسؤلوية قراراتهم و بتديهم فكرة مبسطة عن العالم الخارجي حيث يتحمل كل انسان نتيجة أفعاله. الطريقة دي تسمي العواقب المنطقية!

ازاي نقدر نطبقها؟

لتطبيق العواقب المنطقية أولا لازم نعرف الفرق بينها و بين العقاب التقليدي. الفرق هو إنك بتتعاملي مع الطفل كأنسان ناضج و بتديله الخيار في أنه يقرر عايز يتصرف ازاي و تديله فرصته في انه يخوض تجربة نتيجة قراره –حتي لو قرار خاطئ- بدن صراخ و بدون تقليل من شأنه أو عدم احترام. لكن من المهم أن يكون العواقب دي متفق عليها مسبقا و بالتفاهم و الإحترام و نفهم الطفل إيه اللي هيحصل لو اختار التصرف الفلاني.

مثلا بنتك بترسم علي الحيطة و انتي جبتيلها ورق كتير و اديتيها خيارات كتيرة للرسم و فهمتيها ليه مينفعش نرسم علي الحيطة لكن هي مصممة, ممكن تتكلمي معاها و تقوليلها إن في حالة أنها هي اختارت الرسم علي الحيطة هيكون النتيجة هي أن الالوان تتشال لمدة يوم. و بالتالي لو هي اختارت أنها تلون علي الحيطة تاني بمنتهي الهدوء قوليلها أنا مضطرة أشيل الألوان.

من المهم أيضا في الطريقة ده أن تكون العواقب مرتبطة بالفعل نفسه حتي يفهم الطفل ربط العواقب بالنتائج!

و طبعا مهم جدا التدريب فتكرار التعامل بهدوء مع أولادك هيعلمهم ربط السلوك بالنتائج و بالتالي يتعلموا فكرة المسؤولية عن القرارات.

و أخيرا, حب الأم لأولادها لا يضاهيه حب و من الطبيعي أن تشعر الأم بالضغط و تتصرف بعض الأوقات تصرف ليس بالصحيح و هذا لإننا بشر و لكن كما يقال it’s never too late. و كخطوة أولي يجب دائما قبل أن تعاقبي ابنك او ابنتك أن تسألي نفسك هل انتي بتعاقبيه لإنك غاضبة و منفعلة أم أنك تعاقبيه حتي يتعلم شيئا يفيده في المستقبل بعد ان يبتعد عنك؟

أمل فاروق

 

 

1 COMMENT

Leave a Reply