الواجبات المدرسية – أنا و بنتي و واجب العربي

الواجبات المدرسية – أنا و بنتي و واجب العربي

الواجبات المدرسية
الواجبات المدرسية
shareEmail this to someonePin on Pinterest0Share on Google+0Tweet about this on TwitterShare on Facebook0

 

 

دائما عندي مشكلة مع بنتي في مادة العربي وواجبتها , مع أن هي لسه في أولي ابتدائي ومدرسة العربي ممتازة وواجب العربي ممكن يتعمل في ربع ساعة لو ركزت، إلا أنها بتجنني دائما في عمله ومفيش مرة أقعد أحل معاها إلا ولازم الاسطوانة دي أشغلها:” يا بنتي لازم نذاكر علشان نعرف نفيد نفسنا وبلدنا و ننتج أكتر و تبقي إنسانة ناجحة، ومفيش حاجة اسمها مقابل , انتي بتذاكري علشان نفسك مش علشان تلعبي بالاي باد بعد كده “. و المشكلة في الآخر أن واجب العربي بيقلب بخناق وزعيق وكل الي بفكرفيه أني أجيب مدرس خصوصي أو أن بنتي غبية!!

المفاجأة .. في يوم اضطريت الجأ لجوزي يذاكرلها علشان عندي ميعاد مهم , و كنت متأكدة أنه حيفشل فشل غير مسبوق ” يعني أنا الي دارسة في تربية الأطفال فشلت وهو الي حينجح!!! “

سيبت الأوضه وقعدت أسمع من أوضه تانية.
جوزي : انتي يا بنت تعالي هنا نحل الواجب .. بصي بقه .. صلي علي النبي .. حتركزي ولا احطك علي الحيطة !!

و انا بسمع و طبعا حعيط الناحية التانية .

بس المفاجأة .. بنتي بتضحك !!!

وجوزي مكمل : حتزكري و لا أعضك واعملك ساعة .

بنتي :هههههههههه

فجأة هدوووووووووووء ومرة واحدة ضحك عالي

وفجأة هدووووووووووء تاني ومرة واحدة لعبة “سبت حد ” ونط وشقلباظ وغناء.

وقبل ما أسيب البيت وأنزل مشواري بنتي كانت خلصت الواجب !!! منظري وحش أوي أمام جوزي.

دخل عليا جوزي وكله شعور بالانتصار .. ” خلصنا الواجب ” .

أنا : ياااااا سلام , بسرعة كده أكيد جننتك و ساعدتها فيه .

جوزي : لااااا خالص , بنتك ماشاء الله كويسة في العربي , أنا بس غيرت ستايلك في عمل الواجب و قلبته كله تهريج و لعب وفتحت نفسها فبالتالي أنجزت معايا .

وقفت مبلمة! بس استفدت حاجات كتير منها :

1-   استخدام أسلوب الضحك والهزار في المذاكرة فعلا بيشجع الطفل يطلع أفضل ما عنده من غير تنشنة أو زعيق .

2-   فكره أني أخلي بنتي تفصل كل 10 دقائق ( خصوصا في السن الصغير ) فكرة ناجحة جدا, لأن ده بيحفزهم يذاكروا مدة أطول و بيخلي المذاكرة ممتعة , مثلا : نخلص الصفحتين دول و حسيبك تلعبي 5 دقائق جنبي بالصلصال.

3-   أشرك بنتي معايا في حل مشكلة عمل الواجب من غير ما أفرض عليها حل , مثلا : في وقت لطيف أنا وهي نفسيتنا كويسة ومعنوياتنا مرتفعة اقعد معاها وأطلب منها تساعدني ازاي كل يوم نعمل الواجب من غير ما نتخانق لأن أنا مش عايزة أزعلها، وعلاقتي بيها مهمة أكتر من الواجب. عادة الأطفال بيستجيبوا للخطط الي بيحطوها بنفسهم أكتر من الخطط المفروضة عليهم من الأم.

4-   لما قارنت بيني و بين جوزي لقيت أنه بطريقة غير مباشرة وضح لبنتي أن علاقتهم أهم بكتير من عمل الواجب، وده كان من أهم الأسباب الي شجعت بنتي علي المذاكرة, فلازم كل أم تاخد بالها أنها بغير قصد بتوصل رسائل محبطة لابنها أثناء عمل الواجب لو القعدة كلها زعيق وتنشنة.

5-   آخر حاجة بسيطة أوي بس دايما بتغفل عنها الأمهات استخدام أدوات أخري في المذاكره غير الورقة والقلم , مثلا صلصال , فيديو صغير علي اليوتيوب يساعد الطفل أكتر علي فهم الدرس وبكده نكسر روتين المذاكرة.

طيب بعد كل ده أنا وبنتي استفدنا ايه ” غير طبعا أنها حلت الواجب وخلصت منه “

  • بنتي اتعلمت ازاي تواجه مشكلة ” عمل الواجب ” و تحاول تحلها ( النقطة الثالثة)
  • بنتي وصلها رسالة أن علاقتي بيها أهم بكتير من عمل الواجب
  • بعد تغير طريقة عمل الواجب بنتي اتشجعت أكتر على المذاكرة
  • اتعلمت أفكر بطرق غير تقليدية (Think out of the box)
  • اتعلمت أستمتع ببنتي حتي وقت عمل الواجب
  • اتعلمت أن ممكن يكون عندي مشكلة مع بنتى ( عمل الواجب )  ومن خلال حلها أعلمها حاجات تانية كتير ( المسؤولية )
  • اتعلمت أنى .. مش حذاكرعربى لبنتى تانى.

 سلمي فريد

مدربة تربية ايجابيه معتمده من positive discipline U.S.A

photo credit: Bigstock

مواضيع أخري اخترناها لك:

ابني متأخر دراسيا!

 

3 COMMENTS

Leave a Reply